شبكة نور الحسيـن عليه السلام - شيعة تركمان العراق
اللغـة
 
إبحـــث في الموقع
الأخبــار : منشورات طائفية وجدت في بعض مناطق التركمان المعروفين بولائهم لاهل البيت عليهم السلام - 31/10/2013 < عاجل ... خمس انفجارات تهز مدينة اربيل - 30/09/2013 < الحكومة الايرانية تدين تفجيرات امس - 29/08/2013 < تصريحات محمد مهدي البياتي بخصوص الغاء المادة 23 - 29/08/2013 < ملامح معركة البوسنة ترسم في وجه طوزخورماتو..!! - 25/12/2013 <     المقــالات : الانتصار لدين الله.. والمسارعة في تحطيم عروش الطغاة - أضيف بواسـطة n-alhusain < عاشوراء والأمويين الجدد - أضيف بواسـطة n-alhusain < بكاؤنا وبكاؤهم - أضيف بواسـطة n-alhusain < خدمة الحسين عليه السلام --- بين السلب والايجاب - أضيف بواسـطة n-alhusain < ماذا نقول في حق امير المؤمنين الامام علي بن ابي طالب عليه السلام ؟ - أضيف بواسـطة n-alhusain <     الصــور : العتبة الحسينية المقدسة < العتبة الحسينية المقدسة < العتبة الحسينية المقدسة < العتبة الحسينية المقدسة < العتبة الحسينية المقدسة <     الملفــات : يخلب عباس نهر فرات - أضيف بواسـطة n-alhusain < ياعلي ياطمة - أضيف بواسـطة n-alhusain < ورما بالم رقياني- - ابراهيم جاسم - أضيف بواسـطة n-alhusain < وإماماه واعباساء سيد حيدر عربي-تركماني - أضيف بواسـطة n-alhusain < من حسيني كربلايا بيلم باغلامشام - أضيف بواسـطة n-alhusain < السبت 1/10/2016
توقيـت بغداد
القائمـة الرئيســية
اقسام الموقع
مكتبة الشبكة

المكتبة الفقهية

المكتبة العقائدية

كتب التاريخ

الشعر والشعراء

القصص والروايات

كتب اخرى

اثار ومعالم التركمان

اعلام

شعر و شعراء

مساجد وحسينيات

معالم اسلامية

 

الصوتيات والمرئيات

الصوتيات

المرئيات

ألبـوم الصـور
البطاقات الاسلامية

فلاشات

تصاميم اسلامية

مكتبة الملفـات
مؤمن قريش

مـن مقالاتنـا
محرك بحث الغدير
 محرك بحث الغدير

دعاء الفرج
بسم الله الرحمن الرحيم .. اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين .. اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه وعلى آباءه في هذه الساعة وفي كل ساعة وليا ً وحافظاً ودليلاً وعيناً حتى تسكنه أرضك طوعاً وتمتعه فيها طويلا ً برحمتك يا أرحم الراحمين وصل اللهم على خير خلقك محمد وآل بيته الطيبين الطاهرين.
حكمــة اليوم
قَالَ الإِمَامْ عَلي ( عَلَيْهِ السَلامْ ) :الدُّنْيا سُوقُ الْخُسْرانِ
اخر الاخبار
آخِــــرِ المَلَفَـاتْ
اخر المواضيع

خدمة الحسين عليه السلام - بين السلب والايجاب

آ 

بكاؤنا وبكاؤهم

آ 

عاشوراء والأمويين الجدد

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خير وافضل رسله الرسول الامين محمد واله الغر الميامين الطاهرين واللعن الدائم على اعدائم اجمعين -- اللهم وفقنا وجميع العاملين للعلم والعمل الصالح يارب العالمين والعاقبة للمتقين وسلام على المرسلين بداية اعزي مولاي وسيدي وقائدي الامام المهدي صاحب العصر والزمان بحلول ذكرى مصيبة جده سيد الشهداء من الاولين والاخرين الامام الحسين بن علي بن ابي طالب عليه السلام وجميع علماء الامة المنصفين عموما وجميع المسلمين وخصوصا شيعته

آ 

آ 

بكاؤهم نابع من خسارة فقدت ولن تعوض، قد تكون خسارة أو فراق أو هزيمة ..بكاؤهم يجر النفس الى الضعف والقلق واليأس والقنوط
بكاؤهم يؤدي الى السلبية في النظرة الى الحياة ،أو طرق التعامل معها ..بكاؤهم محدود بين قوسي الانفعال الذاتي ، متموضع في خصوصية العاطفة الشخصية ومدى ما ترتبط به من الموقف ..بكاؤهم عقيم لا يولد مواقف ولا يكتسب قيم بل إن ابعد مدى فيه : أن يكون سلوكا معبرا .هكذا بكاؤهم وهم محقون حينما يدينون مثل هذا البكاء ، ونحن ندين البكاء الذي يمرض الروح، ويهين النفس، ويعذب العاطفة بأوجاع اليأس ..نحن ندين كل بكاء فيه رائحة الهزيمة والاستسلام والضعف والمرض.نحن نرفض أن يكون البكاء عقيم في زنزانة النرجسية

آ 

لنكون ضد تبسيط الأمور وتسطيحها وتجاهل مشاعر الآخرين والقفز فوق آراءهم ومعتقداتهم ومحاولة جرهم الى غير ما يؤمنون به وما يضمرونه في قلوبهم.... لذا أجد من الإنصاف الاعتراف بان هناك أمويون جدد في العقيدة والرأي والمنهج والسياسية ، أمويون جدد يشعرون إن كربلاء ما تزال تمثل شاهدا فضائحيا لكل مستحضرات التجميل والتقنع والتبرق ولكل فضائيات غسل الأدمغة ، ودباغة الضمائر ، وبنوك تبديل العقيدة . إن كربلاء بفضائها الاستشهادي الدامي ما تزال شاهدا على جرائمهم في قتل سيد الأحرار وسبط الرسول في زمن الأمويين والعباسيين وفي زمن المغول والعثمانيين وأمراء الاستعمار ورؤساء أحزاب ذبح الشعوب .

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

عيد الغدير الاغر ابتلاء على الامة لامفر منه

آ 

الفرق بين الطائفية والمذهبية

آ 

ماذا نقول في حق امير المؤمنين الامام علي بن ابي طالب عليه السلام ؟


بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين حمدا دائما سرمدا والصلاة والسلام على الرسول الامجد النبي المسدد ابا القاسم محمد وعلى وصيه امام المتقين ويعسوب الدين وقائد الغر المحجلين علي بن ابي طالب امير المؤمنين وعلى اله الطاهرين واللعن الدائم على اعدائهم ومبغضيهم وغاصبي حقهم الى يوم الدين وسلام على المرسلين والعاقبة للمتقين . اما

آ 

آ 

آ 

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خير خلقه اجمعين الرسول الصادق الامين محمد بن عبد الله خاتم وسيد المرسلين وعلى اله الاطهار المصطفين الاخيار الغر الميامين الذين فرض الله طاعتهم على العالمين واذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا وعلى من تبعهم باحسان الى يوم الدين انه حميد مجيد نعم المولى ونعم النصير . واللعن الدائم على اعدائهم اجمعين الى قيام يوم الدين والعاقبة للمتقين . ان الحياة التي نعيش فيها مليئة باشياء كثيرة وهذا الاشياء منها نافع مفيد

آ 

آ 

!! في كل عام تمر بنا ذكرى عيد الغدير وهو تنصيب امير المؤمنين سلام الله عليه وصيا لرسول الله صلى الله عليه واله وسلم في امور الدين والدنيا .............. ماذا نقول وكيف نصنع وماذا علينا ان نفعل ؟؟؟؟ اننا نتخبط في حياتنا – سياسيا ، اقتصاديا ، اجتماعيا ، اخلاقيا ، علميا ، الخ – لماذا هذا التخبط والاضطراب وعدم الاستقرار ؟؟؟؟؟!!!!!! ان عليا عليه السلام جعلناه يوما للفرح والاحتفال مع شديد الاسف ولم نجعله دستورا ومنهجا للدنيا والاخرة فنبقى في تخبطنا . ان اهم شئ هو ان نجعل من سيرة هذا الرجل العظيم قانونا للدارين فلا نخرج عنه

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

الا يحاسبون انفسهم قبل ان يحاسبوا

آ 

بأي ذنبٍ هُدّمت؟! اجرام وتعدي صارخ على دين الرحمة والإنسانية

آ 

الى متى ستظل نائما يا بن آدم؟

قال الإمام الصادق (عليه السلام):أملوا أوّل صحائفكم خيراً وآخرها خيراً ، يغفر لكم ما بينهما..كان يقول آية الله العظمى المرحوم السيد عبد الأعلى السبزواري في درس الأخلاق :إن أحد كبار العلماء بعد أن بلغ عمره (85) عاماً، اختلى بنفسه ليحسب سنوات عمره، وما قد صدر منه من معصية لله تعالى، وأخيراً خاطب نفسه :لقد مضى على بلوغك (سن التكليف) سبعون سنة، فلو وزعت على كل يوم من هذه الأعوام معصية واحدة، فتكون مرتكباً خلال هذه المدة (25200) معصية تقريباً، فهل تواجه ربك بهذا العدد الكبير من المعاصي، ولو أراد الله أن يأخذك إلى النار مقابل كل معصية فيعني

آ 

آ 

عجبا عجبا لأشخاص لا يعرفون سوى الحقد والضغائن والبغض لأهل البيت عليهم السلام؟ اما قرأوا القرآن الكريم وتفكروا في آياته؟ متى سيصحى ضميرهم ويكفّوا عن تلك الجرائم والتفجيرات ان محبتنا لأهل البيت عليهم السلام هي محبة عن عقل ومنطق وايمان ان مراقدهم في قلوبنا وتجري في دمائنا مهما فعلوا فالله يدافع عن الذين آمنوا والله سيحاسبهم على فعلتهم وجرائمهم ديننا دين الرحمة والإنسانية دين احترام الآخر وان اختلف في الفكر معك دين يدعو الى تقبل الآخر مع الإختلاف الذي هو فيه اريد ان اوجه كلاما

آ 

آ 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اريد ان ابدأ بمقدمة صغيرة قبل الوغول الى صلب الموضوع علّني أوقظ بكلامي نفسي الأمارة بالسوء وانفس الآخرين

لفتني البارحة وانا اشاهد مقاطع بسيطة من فيلم وداعا يا صديقي مرور مشهد سريع الا انه استوقفني وقتا كثيرا والى الآن ما زلت مصعوقة به وكأنني اراه في كل لحظة وحين, تُشغله ذاكرتي وتُسمعني كلمات وردت فيه وكأنها تحذّرني قائلة اليوم عمل بلا

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

آ 

ما سأله الشامي لأمير المؤمنين عليه السلام

آ 

اسئلتي تنادي اجاباتك يا علي

آ 

حقيقة الرضا بقضاء الله

حدثنا ابو الحسن محمد بن عمرو بن علي بن عبد الله البصري بإيلاق ,قال: حدثنا ابو عبد الله محمد بن عبد الله بن احمد بن جبلة الواعظ , قال: حدّثنا ابو القاسم عبد الله بن احمد بن عامر الطائي, قال : حدثنا ابي, قال: حدثنا علي بن موسى الرضا قال حدثنا ابي موسى بن جعفر قال حدثنا ابي جعفر بن محمد قال حدثنا ابي محمد بن علي قال حدثنا ابي علي بن الحسين قال حدثنا ابي الحسين بن علي عليهم السلام قال: كان علي بن ابي طالب عليه السلام بالكوفة في الجامع اذ قام اليه رجل من اهل الشام, فقال: يا امير المؤمنين اني اسألك عن اشياء, فقال(ع): سل تفقهاً, ولا تسأل تعنّتاً,فأحدق الناس بأبصارهم.

آ 

آ 

آ 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عشقي لمولاي علي عليه السلام زاد و هاج في ايام استشهاده واراد ان اكتب عن تلك الشخصية النورانية الجليلة التي مهما وصفها المرء يبقى عاجزا عن اداء ما تستحقه منا.. لذا سأدع كلماته تعبّر عنه ونستزيد بكلماته لننير درب حياتنا وتسكن آلام فؤالدنا من فيضه وعطاءاته التي لا تعد ولا تحصى..سيكون الطرح كأن مولانا حاضر ونحن في محضره الشريف والإجابات هي مقتطفة من عدة قصائد له ساستخلص من كل قصيدة ما يناسب السؤال ..المهم هو ان يكون في هذه الأشعار المدد الروحاني لكل موالي لأهل البيت عليهم السلام والذخيرة التي يعدها عند سؤال اي شخص له بمثل هذه الأسئلة

آ 

آ 

اذا ثبت تصور الحب لله تعالى واستغراق الهم به فلا يخفى ان الحب يورث الرضا بافعال الحبيب ذلك من وجهين:الوجه الأول: ان يبطل الإحساس بالألم عنده فتجري عليه الآلام ولكن دون ان يشعر بها, كالرجل المحارب;فإنه في حال غضبه او حال خوفه قد يصاب بالجراح ولكن لا يحس بها, حتى اذا رأى الدم استدل به على انه مجروح.بل الذي يعدو في شغل قريب قد تصيبه شوكة في قدمه ولا يحس بألمها لشغل قلبه.كذا العاشق المستغرق الهمّ بمشاهدة معشوقه, فقد يصيبه ما كان من المفترض أن يتألم منه او يغتم بسببه لولا عشقه.ولكنه لا يشعر بالغم والألم لفرط استيلاء الحب على قلبه.فشغل القلب بالحب والعشق من اعظم الشواغل.والحب يتصور كما يتصور تضاعف الألم في

آ 

آ 

آ 

آخـر المقـالات
مـن صورنـا
20
صور حسينية المصطفى في رمضان 1433 هـ
عدد المشـاهدات 224
تاريخ الإضافـة 24/08/2012
حكمة اليوم
إمساكية شهر رمضان

إحصائيــات
عدد المقـالات34
عدد التعليقات61
عدد الأخبــار16
عدد التعليقات1
عدد الإهـداءات0
عدد التواقـيع20
عدد الملفــات622
عدد التعليقات173
مرات التحميـل198781
تحميـل هذا اليوم0
عدد الصــور172
عدد التعليقات2
عدد الإيميـلات2080
المتواجدون الآن
الأعضاء  0
الــــزوار  1

الكامــــل
 1
عدد الزوار حتى الآن  513211
عدد الأعضاء  3
الساعة والتقويم
بيان رأي...
الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر واجب شرعي على كل انسان
فهل تجد نفسك من الذين يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر
لا
نعم
نتائج التصـويت
درجات الحـرارة
الدولة
الأكثر مشاهدة
خطبة السيدة زينب عليها السلام في الكوفة11425
حكم الغش في الامتحانات11356
معنى الدين والفرق بين التعريف الغربي لها والتعريف الحقيقي لها6238
استفتاء: حول راي السيد الشهيد الصدر في مسألة الغش في الأمتحانات6174
الفرق بين الطائفية والمذهبية5628
جديـد الصـور
العتبة الحسينية المقدسة
العتبة الحسينية المقدسة
عدد المشـاهدات 2518
تاريخ الإضافـة 30/07/2013
مـن ملفاتنـا
الجزء الثاني والعشرون
عامر الكاظمي
أضيف بواسـطة
مرات التحميـل 1
تاريخ الإضافـة 10/09/2011
أكثر الملفات مشـاهدةً
تفسير الإحلام للإمام الصادق عليه السلام65535
الخلق الرفيع11843
كتاب مؤتمر علماء بغداد8351
رسالة الحقوق للإمام زين العابدين7474
يخلب عباس نهر فرات3330
الأكثر تحميـلاً
تفسير الإحلام للإمام الصادق عليه السلام65535
كتاب المرأة سيدة العالم65535
الخلق الرفيع65535
كتاب مؤتمر علماء بغداد444
رسالة الحقوق للإمام زين العابدين181
جديـد المقـالات
استفتاء: حول راي السيد الشهيد الصدر في مسألة الغش في الأمتحانات
الفقه الميسر
أضيف بواسـطة n-alhusain
عدد المشـاهدات 6174
تاريخ الإضافـة 31/08/2010
جديـد الملفـات
كربلا
لطميات
أضيف بواسـطة
مرات التحميـل 95
تاريخ الإضافـة 31/08/2010
آخـر الصـور
جميـع الحقوق محفوظـة © www.N-Alhusain.net 2013
الشــكل